القائمة الرئيسية

الصفحات

كتاب من روائع حضارتنا - مصطفى السباعي

كتاب من روائع حضارتنا - مصطفى السباعي

كتاب من روائع حضارتنا من دار الورّاق للنشر والتوزيع تأليف الدكتور مصطفى السباعي.
أفكار الكتاب الأساسية:
  • حضارتنا الإسلامية جزءٌ من الحضارات الإنسانية، سبقتها حضارات ولحقتها أخرى، ومن أبرز ما يميز حضارتنا:
  1. إنسانية الهدف، عالمية الرسالة.
  2. التزمت بالمبادئ الأخلاقية في كافة ميادينها.
  3. خاطبت القلب والعقل، وأثارت الفكر والعاطفة منفردةً بذلك عن بقية الحضارات.
  • ما يميز حضارة عن أخرى الأثر الإنساني الذي تتركه خلفها، ومن أبرز الآثار الخالدة لحضارتنا:
  1. في ميدان الفلسفة والعلوم: كُتب علمائنا المسلمين تدرس في الجامعات الغربية؛ ككتاب (القانون) في الطب لابن سينا، وكتاب (الحاوي) للرازي.
  2. في ميدان اللغة والأدب: كَتب بوكاشير حكاياته (الصباحات العشرة) متوثراً بحكايات (ألف ليلة وليلة).
  3. في ميدان التشريع: كتاب (خليل) الذي يعد من أشهر كتب الفقه المالكي أُخذ منه القانون المدني الفرنسي.
  • لم تعرف حضارتنا في يوم من الأيام التمييز العنصري؛ فقد ساوت بين الأبيض والأسود، وجعلت تلك المساواة أمراً عادياً، ولنا بالتاريخ أروع الأمثلة:
  1. بلال بن رباح حينما اعتلى الكعبة مؤذناً، عبادة بن الصامت الذي قاد الوفد الذي أرسله عمر بن العاص لمفاوضة المقوقس إبان فتح مصر.
  2. شهدت البشرية على يد حضارتنا تسامحاً دينياً لم تشهد له مثيلاً من قِبل أي حضارةٍ أخرى؛ قال جوستاف لوبون : "إن الأمم لن تعرف فاتحين راحمين متسامحين مثل العرب ولا ديناً سمحاً مثل دينهم" .
  3. لم تقتصر روائع حضارتنا على الإنسان بل امتدت لتشمل الحيوانات وترفق بهم؛ فكان من وظيفة المحتسب أن يمنع الناس من تحميل الدواب فوق طاقتها، وكانت هناك أوقافٌ خاصةٌ لتطبيب الحيوانات ورعاية الحيوانات المسنة العاجزة.
  4. كان هناك العديد من المؤسسات الاجتماعية الخيرية التي تزيد الإنسان ذهولاً بتلك الحضاة، ومن أبرزها: مؤسسات اجتماعية وقفاً لشراء أكفان الموتى الفقراء وتجهيزهم ودفنهم، ومؤسسات وقف الزبادي للأولاد الذين يكسرون الزبادي وهم في طريقهم إلى البيت.

نبذة من الكتاب:
ففي هذا العصر الذي فاق كل العصور السابقة في رقيه المادي و اكتشافاته العلمية، يقف علماء الاجتماع و النفس و الطب في الغرب حيارى تجاه ازدياد المصابين بالأمراض العصبية ازديدا مزعجا، و يخيم على العالم كله جو من القلق و الخوف يفقد فيه الناس وخاصة في البلاد المتحضرة لذة ما وصلت إليه الحضارة من تيسير لوسائل العيش و الترف و الرفاهية، مما بدد الأحلام التي كانت قائمة في أخيلة العلماء و المفكرين في القرن التاسع عشر حول السعادة التي ستشمل الناس جميعا نتيجة للإكتشافات العلمية الرائعة. 
للتحميل أو القراءة:



تعليقات