تعريف علم الاجتماع والمواضيع التي يدرسها

تعريف علم الاجتماع والمواضيع التي يدرسها

تعريف علم الاجتماع:

وردت تعريفات كثيرة لعلم الاجتماع حيث تناوله العلماء كل حسب تخصصه واهتمامه ومن هذه التعريفات ما يلي:

- هو العلم الذي يدرس المجتمع دراسة علمية من أجل التعرف على القوانين الحاكمة لنظامه وتغيره ومشكلاته.

- العلم الذي يهتم بدراسة الحياة الاجتماعية للإنسان وعلاقتها بعوامل أربعة (الثقافة، البيئة الطبيعية، الوراثة، والجماعة).

- يعرفه سوروكين: بأنه علم عام وعلم خاص في نفس الوقت، فمن حيث كونه علم عام فإنه يدرس الخصائص العامة للعالم الاجتماعي، أما كونه علما خاصا فإنه يدرس هذه الظواهر دراسة تخصصية لا تقل عن دراسة أي علم من علوم الطبيعة.

 - يعرفه روبرت ماكايفر بأنه دراسة العلاقات الاجتماعية التي يتكون من نسيجها المجتمع.

فالتعريف الأول يتحدث عن:

- علم الاجتماع كسائر العلوم الطبيعية يستخدم المنهج العلمي الذي يعتمد على المشاهدة المنظمة والتفسيرات المنطقية.
- أن هدف دراسة المجتمع التعرف على القوانين التي تحكم المجتمع والقواعد التي تنظم الحياة فيه، ويمكن تصنيف هذه القواعد إلى ثلاثة أنواع وهي ميادين الدراسة في علم الاجتماع مثل:
  1. قوانين الثبات أو النظام: وهي التي تتصل بالعوامل التي تجعل المجتمع له شكل معين ويميل إلى الاستقرار والتنظيم.
  2. قوانين الحركة أو التغير: وهي التي تتصل بالعوامل التي تجعل المجتمع ينتقل من حال إلى آخر على المدى القصير أو الطويل.
  3. قوانين ترتبط بالمشكلات: التي تطرأ على المجتمع والمساعدة في حلها والوقاية من آثارها، ولأن المجتمعات دائمة التغير فإن القوانين التي يتم التوصل إليها ليست قوانين نهائية أو مطلقة.

المواضيع التي يدرسها علم الاجتماع:

إذا كان الموضوع الرئيس لعلم الاجتماع هو دراسة الظواهر الاجتماعية، فإن أوجست كونت مثلاً يقسم المواضيع التي يدرسها علم الاجتماع إلى موضوعين أساسيين هما:
  • الاستقرار الاجتماعي.
  • التغير الاجتماعي.
أما دوركايم الذي نظر إلى المجتمع من حيث البناء والوظيفة فقسم المواضيع التي يدرسها علم الاجتماعي إلى:
  • المرفولوجيا الاجتماعية: والتي تعني بدراسة البناء الاجتماعي.
  • الفسيولوجيا الاجتماعية: وتقوم بدراسة الوظائف التي يؤديها هذا البناء.
ومع التطور العلمي أخذت الموضوعات التي يدرسها علم الاجتماع تتطور وتتعدد حتى شملت: العمليات الاجتماعية، الجماعات الاجتماعية، الثقافة، التغير،
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -